العدد4154-الثلاثاء-31-10-2017

جديد الأخبار

الديار هذا الصباح

الديار اليوم

الأولى


الأخيرة

إستطلاع

ما رأيك بالموقع الاكتروني الجديد؟

كاريكاتور

الديار الثقافي

أول كتاب من نوعه في المكتبه العربية لقاء العمالقة .... إصدار جديد للدكتور / أحمد أبوسيدو

الدكتور / أحمد عثمان أبوسيدو
الديار

7/11/2017 10:38:12 AM

الديار-أصدر الزميل الدكتور / أحمد عثمان أبوسيدو ، كتابه الجديد لقاء العمالقة الجزء الأول وهو يُعد الإصدار الخامس عشر . ويقع الكتاب في حوالي ( 400 ) صفحة ويضم لقاءات مميزة التقى بهم المؤلف في مشواره الصحافي الذي انطلق منذ سبعنيات القرن الماضي . ويضم الجزء الأول نخبة من العمالقة في مجالات السياسة والاقتصاد والفكر والدين والفلك والآدب والتراث الكويتي والتعليم وعلوم الفضاء والذره والإعلام ... ممن تركوا بصمات خالدة في عالمنا المعاصر وبرزوا على الساحات المحلية والعربية والدولية بشكل كبير منذ ستنيات القرن الماضي وحتى يومنا هذا ، وافتتح الكتاب بلقاء تشرفت به مع صاحب السمو الأمير حفظة الله ورعاه . ويضم الجــزء الأول حوالي 75 شخصية من مختلف المجالات من الكويت وجمهورية مصر العربية ولبنان وسوريا والدول الغربية، وهم: صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، المرحوم الشيخ عبدالله الجابر الصباح، سمو الشيخ ناصر المحمد الأحمد الصباح، سمو الشيخ جابر مبارك الحمد الصباح، الشيخ فهد الأحمد الجابر الصباح، جاسم محمد الخرافي، الشيخ أحمد الحمود، صالح عبدالملك الصالح، الشيخ ناصر سعود الصباح، الفلكي العالمي الدكتور صالح العجيري، مصطفى أمين، الأديب الكبير نجيب محفوظ، شيخ الصحافيين وامام الظرفاء فكري اباظة، الرئيس السوداني المشير عبدالرحمن سوار الذهب، الدكتور يعقوب الغنيم، وزير الاعلام العماني عبدالعزيز الرواس، الدكتور فاروق الباز، المرحوم الحاج محمد صالح والد الدكتور صالح العجيري، سعدون الجاسم، صالح شهاب عميد السياحة في الكويت والخليج العربي، المرحوم عبدالعزيز المساعيد، الدكتور عبدالمحسن عبدالرازق، عميد امبراطورية ميم ركن طيار الدكتور محمود المرزوقي، الشيخ أحمد ديدات، الشيخ محمد متولي الشعراوي، الشيخ عبدالباسط عبدالصمد، الشيخ سيد سابق، د.محمد سيد طنطاوي، الدكتور أحمد زويل، د.محمد عبده يماني، د.رشيد الحمد المدرس والموجه والوكيل والوزير والسفير، عبدالحسين محمد رفيع معرفي، عبدالكريم الكندري، اللواء يوسف السعد، العميد الركن الطيار صابر السويدان، العقيد د.حسين عبدالسلام، المؤرخ الكويتي سيف مرزوق الشملان، أ.د. مبارك العبيدي، يعقوب البصارة اول ملازم في الكويت، الشيخ عبدالله النوري، د.خالد المذكور، المرحوم الشيخ علي الجسار، د.عبدالرحمن السميط، العم يوسف جاسم الحجي، الشيخ أحمد كفتارو، الشيخ صلاح ابواسماعيل، الحاج عبداللطيف الحمر، يوسف الكندري، اللواء المتقاعد محمد سعد الخضر، د.هدى جمال عبدالناصر، احمد بزيع الياسين، العلامة الشيخ د.يوسف القرضاوي، أمير العمل الخيري المرحوم عبدالله العلي المطوع، الأديب البحريني ابراهيم العريض، عبدالرحمن المزروعي وبصمات لا تنسى عبر السنين، ابراهيم طاهر البغلي، احمد فراج، طيار الرئاسة المصرية ايهاب نافع، جاسم احمد شهاب، خالد الحربان، المرحوم سليمان الشميمري، سعد الحوطي، الشيخ باسل سالم الصباح، الشيخ فواز بن محمد بن خليفة ال خليفة، سمو الأمير سلطان بن محمد بن سعود الكبير، عبدالعزيز سعود البابطين، المربي الشيخ عثمان الصالح، المفكر والكاتب خالد محمد الخالد، المفكر لاسلامي الامام الشيخ محمد الغزالي، الرجل العصامي صالح كامل، رياض البغلي يوثق انجازات العمالقة، جورج مجاعص، النظاراتي حسن اسطورة، قصتي مع الصحافة، مواقف في الغزو العراقي الغاشم. ويقول الدكتور / أحمد ، في مقدمة الكتاب هكذا تمر الأيام والشهور والسنين وأعود إلى الذاكرة وارشيف اللقاءات والذكريات ، فأجد ولله الحمد هذا الكنز من اللقاءات فأشعر بالفخر والاعتزاز . فلكل عملاق بصمة . ولكل مفكر عبره . ولكل مبدع قصة . ولكل مشهور ذكرى . وتمتاز إحدى اللقاءات بالسبق الصحفي . ويمتاز أخر بالمعلومة الجديدة . ويمتاز ثالث بالاستهجان والتعجب . ومع مرور الأيام دفعني الكثيرون لنشر هذه اللقاءات فكان لابد من جمع هؤلاء العمالقة من خلال ارشيف وما نشر في صحيفة الرأي العام ومجلات النهضة والراية والمجالس وغيرها، وتعود بي الذاكرة إلى من وقف بجانبي في هذه المرحلة الهامة في حياتي واذكر بكل فخر عميد الصحافة الكويتية المرحوم عبدالعزيز المساعيد ورئيس التحرير المرحوم يوسف المساعيد ورئيس التحرير فهد المساعيد وكذلك من ساندوني من أساتذة الصحافة الياس مسوح وعبدالله الشيتي ومحمد يونس وأخي وصديقي وحبيبي الأستاذ عبدالله القاق أطال الله في عمرة، فكانوا نعم الأخوة ونعم الأصدقاء ونعم المشرفين والداعمين لمسيرتي الصحافية. ويضيف أن الهدف من هذا النشر أن يستفيد منه أبناء هذا الجيل من ثقافة وتجارب وإبداعات هؤلاء العمالقة من المهتمين ودراسي الإعلام والمؤرخين وأصحاب التراث الفكري وعامة القراء . ويهدى المؤلف كتابه إلى الكويت قيادة وحكومة وعامة المسئولين في مختلف المؤسسات وإلى هذه الأرض الطيبة التي احتضنتني منذ طفولتي ورعتني في شبابي ودعمي طوال حيـــــــاتي . وإلى والدي رحمهمــا الله وأسكنهما فسيح جناته ، حيث كـــــان لهما دور فــاعـــــــــل في توجيهي .