العدد4146-الاحد-22-10-2017

جديد الأخبار

الديار هذا الصباح

الديار اليوم

الأولى


الأخيرة

إستطلاع

ما رأيك بالموقع الاكتروني الجديد؟

كاريكاتور

الديار اليوم

يديعوت: عندما أعلنا تدمير الأنفاق كانت حماس تقتل جنودنا

يديعوت: عندما أعلنا تدمير الأنفاق كانت حماس تقتل جنودنا
وكالات

8/18/2014 11:58:07 AM

وكالات-قالت صحيفة "يديعوت أحرنوت" العبرية: "إن الإسرائيليين يشعرون بغصة كبيرة من الحرب على قطاع غزة، التي تسببت في شرخ كبير بين الجمهور والقيادة الإسرائيلية"، وتساءلت الصحيفة: هل نحن مقتنعون بأننا انتصرنا؟.

وأضافت الصحيفة في تحليل لأسرة التحرير أن "حماس انتصرت في معركة الوعي أيضا، فحربنا ضد الغزيين في أساسها معركة على وعي الإسرائيليين: بأننا أقوى من الفلسطينيين عسكريا واقتصاديا ولدينا قدرة على تحمل الصراع طويل معهم، ولكن كانت نقطة ضعفنا تتمثل في صعوبة احتمال الخسائر في صفوف الجنود والمدنيين والخسائر الفادحة واقتناعنا بمواجهة العدو بالوسائل العسكرية فقط".

وأجابت الصحيفة، أن "التظاهرة التي نظمها سكان غلاف غزة في تل ابيب الاسبوع الماضي للمطالبة باستعادة الامن، تعني أنهم لا يعتقدون أن الوضع تغير، وأن حماس انتصرت في معركة كي الوعي والتغيير بات يحدث في (إسرائيل)".

وتابعت "الرسائل الموجهة التي كان يلقيها الناطق باسم ذراع حماس العسكري "أبو عبيدة" كانت تصل لقلوب كل الفلسطينيين وأن أية رواية أخرى يتلقونها مشكوك في صحتها، الأمر الذي خلق حالة من الثقة العمياء برسائل الوعي التي كانت تبثها حماس خلال الحرب جنبا إلى جنب مع الأفعال في الميدان، وهذا ما افتقدناه حقا".

وأضافت الصحيفة "في الوقت الذي كان فيه نتنياهو يبث رسائل الوعي الكاذبة على الإسرائيليين بتدمير جميع الأنفاق الهجومية في غزة كانت حماس تصطاد جنودنا في عملية "ناحل عوز" وكان أبو عبيدة يعلن تمكن حماس من أسر احد جنودنا".

وأوضحت الصحيفة أن "من يعتقد أن العملية العسكرية الإسرائيلية معركة على الوعي الفلسطيني فقد أخطأ"، مشيرة انه لا يمكن الفصل بين المقاومة والسكان المدنيين وأن التعاون الكامل بينهم وبين اي فصل بينهم نابع من نظرة أمنية إسرائيلية غير صحيحة فالشعب الفلسطيني يدعم مقاومته في كل المعارك المتكررة مع غزة".